الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون يتصل بالرئيس بارزاني والعبادي
20/10/2017
ML 11.00.9600.16428" />

علن الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، في مؤتمر صحفي مساء اليوم الجمعة، أنه اتصل بكل من بغداد واربيل ، وأنه سيعاود لاحقاً الاتصال برئيس إقليم كوردستان مسعود بارزاني ورئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي .

ماكرون ، قال خلال المؤتمر الصحفي الذي عقده في ختام القمة الأوربية المنعقدة بالعاصمة البلجيكية بروكسل، أنه أجرى اتصالات سابقة مع كل من رئيس إقليم كوردستان مسعود بارزاني، ورئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي، حول الأزمة الحالية، وأنه سيعاود الاتصال بهما اليوم في وقت لاحق.

ودعا الرئيس الفرنسي الطرفين للدخول في حوار بأسرع وقت، والعمل على حل كافة المشاكل بموجب الدستور العراقي.

ونوه ماكرون، إلى أن بلاده تشجع وتدعم بحزم "الحوار الهادئ والسلمي بين الأطراف المعنية في العراق" للوصول إلى حل سياسي، في إطار الدستور العراقي.

وكانت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الفرنسية أنييس روماتيه قد قالت في وقت سابق اليوم: "نطلب من الحكومة الاتحادية ضبط النفس واحترام حقوق الكورد كاملة"، واستدركت بالقول أن على الكورد بالمقابل أن يقبلوا بالحوار مع بغداد في إطار الدستور.

فيما كانت الأمم المتحدة قد عبرت عن قلقها أمس الخميس إزاء تقارير عن تهجير قسري لمدنيين أغلبهم كورد وتدمير ونهب منازلهم ومحالهم في المناطق الكوردستانية الخارجة عن ادارة اقليم كوردستان التي دخلتها مليشيات الحشد الشعبي والقوات الامنية العراقية الاخرى ، وقالت إن معظم الانتهاكات التي تم الإبلاغ عنها وقعت في طوزخورماتو.

 

Developed by:
Effective Solutions